رئيسية منتدى حلاوتهم

جديد المنتدى
جديد قسم الحلويات




المواضيع المميزة خصآئص التسجيـل خـواص هامـة رفـع الصـور أقســام عـامة
العودة   منتدي حلاوتهم > > >
التاريخ الاسلامي سير الأنبياء و الصالحين من السلف و المعاصرين
     
إضافة رد  المفضلة
  محمد بن القاسم ... قائد في عمر الزهور
الردود المشاهدات
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )
قديم 19-12-2013
الصورة الرمزية زهرة البنفسج
زهرة البنفسج شخصيه هامه
♥~{::.عـضوة ذهبية .::}~♥
‏سبحان الله وبحمده
زهرة البنفسج غير متواجد حالياً
صاحبة الموضوع
بيانات العضوة
رقـــم العضويـــة : 25
تــاريخ التسجيـل : Feb 2013
العــــــــمـــــــــر :
الــــــدولـــــــــــة : مصر
الــــــمدينـــــــــة : القاهرة
الحالة الاجتماعية : متزوجة
الـــــوظيفـــــــــة : مساعدة الاخرين
المشاركـــــــــات : 22,125 [+]
الأصـــــدقـــــــــاء : 103
عــدد الـــنقــــــاط : 9282
محمد بن القاسم ... قائد في عمر الزهور - صاحبة المشاركة njma-monthزهرة البنفسج


محمد بن القاسم ... قائد في عمر الزهور


جلس "الحجاج بن يوسف الثقفي" والي "العراق" في قاعة حكمه يحيط به كبار رجال دولته وزعماء جنده، يتبادلون الحديث ويتناقشون في أمور الدولة، ويفكرون فيما يصلح شؤون الناس .. فدخل أحد رجال "الحجاج" وهمس في أذن "الحجاج" بشيء لم يسمعه جلساؤه، فانقطع عن الحديث وقال بصوت قوى : أدخله على الفور.
تقدم حامل البريد برسالة وقال للحجاج : هذه رسالة عاجلة أتى بها صاحب البريد منذ لحظات قليلة من بلاد "السند"، فأمسك "الحجاج" بالرسالة، وراح يقرؤها، وما كاد ينتهي من قراءتها حتى هب واقفًا في غضب، فانزعج الحاضرون، وقال أحدهم :
أصلح الله الوالي .. ما الذي في الرسالة حتى أغضبك؟! هل حدث مكروه للخليفة "الوليد بن عبد الملك"؟ هل اعتدى أحد من أعدائنا على جزء من أراضى الدولة ؟
سكت الحجاج للحظات ثم انفجر في ثورة غاضبة .. وأخذ يحكى لهم ما في الرسالة قائلاً : بعث إلينا ملك جزيرة "سرى لانكا" بسفن محملة بالهدايا، وكان عليها بعض النساء المسلمات، وفى الطريق هجم عليها قراصنة من مدينة "الدَّيْبُل" (ميناء عند مصب نهر السند بباكستان) ونهبوا ما فيها من هدايا وأخذوا المسلمات أسرى .
ولما هدأ "الحجاج" كتب رسالة إلى "داهر" ملك "السند" يطلب منه أن يطلق سراح المسلمات الأسيرات، لكن ملك "السند" عجز عن استرداد الأسيرات، وبعث إلى "الحجاج" يخبره بذلك ويقول له : إن الأسيرات في أيدي لصوص أقوياء، لا أقدر على استخلاصهن من أيديهم، ولم يقتنع "الحجاج" برد ملك "السند"، وعزم على تأديب هؤلاء القراصنة، وإعادة الهيبة للمسلمين، وبعث بحملة عسكرية لقتال هؤلاء القراصنة، لكنها لقيت هزيمة شديدة على أرض "السند"، فأرسل بحملة أخرى، لكنها فشلت في تأدية مهمتها .


أدرك "الحجاج" بذكائه بعد فشل حملاته الصغيرة على أرض "السند" أن الأمر يحتاج إلى تفكير وتخطيط؛ حتى لا يستهين الأعداء بهيبة الدولة، فعزم على إرسال جيش كبير يفتح بلاد "السند"، وينشر الإسلام فيها، ويخلص أهلها من ظلم الحكام الظالمين، وفى الوقت نفسه يؤمن حدود الدولة الإسلامية، وطرق التجارة، فأرسل إلى الخليفة الأموي في "دمشق" "الوليد بن عبد الملك" يستأذنه في تجهيز هذا الجيش... و استغرق "الحجاج" شهورًا في إعداد الجيش، وإمداده بآلاف الجند من ذوى الخبرة والشجاعة، وزودهم بأقوى الأسلحة، والمؤن والأطعمة التي تكفيهم في حملتهم .
وبعد أن أتم تجهيز الجيش بدأ يفكر في اختيار قائد لهذه الحملة، وراح يستعرض أسماء القادة الذين تحت يديه، حتى يختار من بينهم واحدًا يصلح لهذه المهمة، ثم استقر اختياره على ابن عمه "محمد بن القاسم" وكان نجمه قد بدأ في الصعود على الرغم من أن سنه لم تتجاوز العشرين ، فقد عرف بالقوة والشجاعة والمهارة في وضع الخطط العسكرية، ومتابعة تنفيذها، والقدرة على قيادة الجند نحو النصر، والصبر في القتال والثبات في ميادين القتال، وسرت أنباء اختيار "محمد بن القاسم" لقيادة الحملة، فاستبشر الجند خيرًا، وازدادت الثقة بنصر الله واطمأنوا إلى تحقيق النصر، وراح القائد الشاب يراجع استعدادات جيشه، ويضع الخطط العسكرية، ويدرس عدوه، ويعرف مواطن القوة فيه والضعف، حتى إذا اطمأن أن كل شيء على ما يرام أمر جنده بالرحيل .
انطلق الجيش نحو هدفه يرج الأرض رجًّا، وتتعالى في السماء صيحات التكبير حتى وصل إلى "مكران" فاستراح بها الجند عدة أيام، وبدأ القائد الشاب في تقسيم جيشه إلى قسمين، أحدهما يسلك طريق البر، والآخر يسلك طريق البحر .
ثم تحرك "محمد بن القاسم" إلى مدينة "الدَّيْبُل"، وبدأ في حصارها، وكان ذلك في شهر ربيع الأول سنة (89ﻫ)، وفى الوقت نفسه وصلت السفن الإسلامية تحمل الجند والعتاد والأسلحة، وضرب حول المدينة حصارًا محكمًا.





وأعطى القائد أوامره للجنود بضرب المدينة بالمنجنيق، وأن يركزوا ضرباتهم على الصنم الكبير الذي يعبده أهل المدينة ويقدسونه، وكانوا يطلقون عليه "بُدّ"، وتهاوى الصنم العملاق تحت ضربات المنجنيق، الذي كان يطلق أحجارًا ضخمة تمكنت من هدم ذلك الصنم .

وتسلق الجنود البواسل أسوار المدينة مستخدمين السلالم المصنوعة من الجبال، وتمكن المسلمون بعد ثلاثة أيام من الحصار الشديد أن يقتحموا المدينة، ويتدفقوا إلى داخلها كالسيل الجارف، بعد أن هرب جنود "داهر" ملك "السند" .
ودخل المسلمون المدينة، وعاملوا أهلها بكل عدل وإحسان، وقام "محمد بن القاسم" بتخطيط معسكر للمسلمين بالمدينة، وبنى بها مسجدًا، وجعل منها قاعدة بحرية للمسلمين في المحيط الهندي .
وبعد أن اطمأن "محمد بن القاسم" إلى استقرار الوضع في مدينة "الدَّبْيُل" ترك بها حامية إسلامية، وقاد جيشه ليتابع الفتح، مدينة.. مدينة، وكان النصر حليفه في كل معركة؛ لأن معاركه كانت لتحرير الإنسان من عبودية الإنسان، وتطبيق العدل ونشر الأمن والسلام .
وكانت سياسة "محمد بن القاسم" مع أهالي "السند" سببًا في انضمام كثير منهم إليه ففتحت مدن "السند" على يديه واحدة بعد أخرى، لكن ذلك لم يكن كافيًا لأن يطمئن إلى أن بلاد "السند" كلها قد دانت له، وصارت تابعة للدولة الإسلامية .
فقد كانت أمامه معركة فاصلة مع "داهر" ملك "السند" الذي أراد أن "يستدرج" "محمد بن القاسم" إلى داخل البلاد، ثم ينقض عليه .
كان "محمد بن القاسم" يدرك ما يدور في عقل ملك "السند"، فأعد خطة مدهشة لمفاجأته، فعبر نهر "مهران" في ظلام الليل هو وآلاف من جنده، وفى ساعات قليلة كان الجيش بكامل عتاده على الجانب الآخر في مواجهة جيش "داهر" .
وفى الصباح اشتعلت المعركة مع قوات الملك "داهر"، الذي كان يقود معركته من على ظهر فيل وحوله فيلة أخرى، واستمرت المعركة ساعات قليلة كان النصر بعدها حليف المسلمين، وقتل "داهر"، وتفرق جنده، وتركوا ساحة المعركة هاربين .



وبعد هذا النصر العظيم استكمل "محمد بن القاسم" فتح بقية مدن "السند" وأخذ يثبت دعائم الحكم الإسلامي، ويوصى الناس بالعدل، فأقبل عليه الناس وأعلنوا ولاءهم للمسلمين الذين حافظوا على حياتهم وأموالهم، وأسلم عدد كبير منهم .. وكان إقبالهم على الإسلام عظيمًا على اختلاف طبقاتهم، فأسلم إلى جانب عامة الشعب الحكام والقواد والوزراء وأمراء المناطق المختلفة، مثل الأمير "كاكة بن جندر" ابن عم "داهر" ملك "السند".






المصدر : منتدي حلاوتهم - من قسم: التاريخ الاسلامي






التعديل الأخير تم بواسطة زهرة البنفسج ; 19-12-2013 الساعة 09:10 PM
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 2 )
قديم 21-12-2013
الصورة الرمزية نور القرآن
نور القرآن
♥~{:مبروووك الالفية الثالثة:}~♥
نور القرآن غير متواجد حالياً
بيانات العضوة
رقـــم العضويـــة : 111
تــاريخ التسجيـل : May 2013
العــــــــمـــــــــر :
الــــــدولـــــــــــة : مصر
الــــــمدينـــــــــة : القاهرة
الحالة الاجتماعية : غير متزوجة
الـــــوظيفـــــــــة :
المشاركـــــــــات : 3,413 [+]
الأصـــــدقـــــــــاء : 23
عــدد الـــنقــــــاط : 456
رد: محمد بن القاسم ... قائد في عمر الزهور - صاحبة المشاركة njma-monthنور القرآن


جزاكي الله كل خير

موضوع جميل


رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 3 )
قديم 06-03-2017
الصورة الرمزية حبيبى يا ربنا
حبيبى يا ربنا
♥~{::. سوبر حلاوتهم .::}~♥
حبيبى يا ربنا غير متواجد حالياً
بيانات العضوة
رقـــم العضويـــة : 2998
تــاريخ التسجيـل : Mar 2017
العــــــــمـــــــــر : 26
الــــــدولـــــــــــة : مصر
الــــــمدينـــــــــة : القاهرة
الحالة الاجتماعية : متزوجة
الـــــوظيفـــــــــة : ست البيت شاطره
المشاركـــــــــات : 1,456 [+]
الأصـــــدقـــــــــاء : 20
عــدد الـــنقــــــاط : 394
رد: محمد بن القاسم ... قائد في عمر الزهور - صاحبة المشاركة njma-monthحبيبى يا ربنا




رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 4 )
قديم 05-05-2019
الصورة الرمزية سارة أحمد
سارة أحمد
| مديرة الاخبار والرياضة |
|
مديرة المنتدي التعليمي |
اللهم ارضٍ عني
سارة أحمد غير متواجد حالياً
بيانات العضوة
رقـــم العضويـــة : 161
تــاريخ التسجيـل : Jul 2013
العــــــــمـــــــــر : 30
الــــــدولـــــــــــة : مصر
الــــــمدينـــــــــة : الغربية
الحالة الاجتماعية : آنسة
الـــــوظيفـــــــــة : خريجة / لا أعمل
المشاركـــــــــات : 19,472 [+]
الأصـــــدقـــــــــاء : 210
عــدد الـــنقــــــاط : 7034
رد: محمد بن القاسم ... قائد في عمر الزهور - صاحبة المشاركة njma-monthسارة أحمد


بارك الله فيكِ
م
وضوع مميز
ا
سأل الله لكِ السعادة


رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

انتى الان تشاهدى موضوع : {} لموضوع الأصلي : {محمد بن القاسم ... قائد في عمر الزهور} ? من قسم : {التاريخ الاسلامي}
الكلمات الدليلة : ..., أحلى, الزهور, القاسم, بن, عمر, في, قائد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
محمد صلى الله عليه وسلم عطر الزهور السنة النبوية 1 09-11-2018 11:02 PM
السيرة النبوية للأطفال25 عطر الزهور تعليم و انشطة الاطفال 6 10-12-2017 04:52 PM
السيرة النبوية للأطفال ... الحلقة 27 ..( غزوة تبوك ..الصادق هو الفائز ) عطر الزهور تعليم و انشطة الاطفال 6 10-12-2017 04:52 PM
السيرة النبوية للأطفال ... الحلقة 28 و الأخيرة ( حجة الوداع و وصايا الرسول ) عطر الزهور تعليم و انشطة الاطفال 6 10-12-2017 04:52 PM
ننشر القائمة الكاملة لأسماء مرشحى المرحلة الأولى من انتخابات النواب بدوائر الجيزة سارة أحمد اهم الاخبار 6 19-11-2016 09:56 AM


جميع المشاركات تمثل وجهة نظر كاتبها وليس وجهة نظر الموقع