جديد المنتدى
جديد قسم الحلويات





المواضيع المميزة خصآئص التسجيـل خـواص هامـة رفـع الصـور أقســام عـامة
العودة   منتدي حلاوتهم > >
عالم المعرفة معلومات عامة علمية, علوم, فلك,الفضاء, عالم الحيوان والنبات,كواكب ومجرات,معارف منذ قديم الزمن,ومواضيع حساسة ومهمة
     
إضافة رد  المفضلة
  (18) بحث علمي: معجزة السبع المثاني جزء عاشر والاخير
  • 714 مشاهده - 1 رد
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
      رقم المشاركة : ( 1 )
    قديم 10-02-2017
    الصورة الرمزية عطر الزهور
    عطر الزهور
    .::| مديرة الاقسام المنزلية |::.
    ( لا ناصر إلا الله ولا معين إلا الله )
    عطر الزهور غير متواجد حالياً
    صاحبة الموضوع
    بيانات العضوة
    رقـــم العضويـــة : 30
    تــاريخ التسجيـل : Feb 2013
    العــــــــمـــــــــر : 35
    الــــــدولـــــــــــة : مصر ام الدنيا
    الــــــمدينـــــــــة : فى الدنيا
    الحالة الاجتماعية : بنوتة
    الـــــوظيفـــــــــة : مرزوعه فى البيت
    المشاركـــــــــات : 38,938 [+]
    الأصـــــدقـــــــــاء : 57
    عــدد الـــنقــــــاط : 10527
    (18) بحث علمي: معجزة السبع المثاني جزء عاشر والاخير - صاحبة المشاركة njma-monthعطر الزهور


    (18) بحث علمي: معجزة السبع المثاني جزء عاشر والاخير

    (18) علمي: معجزة السبع المثاني عاشر والاخير



    تتعــدد القـراءات والنـظام واحـد
    المرجع لجميع هذه الحقائق الرقمية هو القرآن الكريم برواية حفص عن عاصم, ولكن هنالك مصاحف لا ترقم البسملة فيها, ومع ذلك يبقى عدد آيات سورة الفاتحة (7) لأن الآية الأخيرة منها تصبح آيتين في هذه المصاحف. فهل يبقى النظام الرقمي قائمًا في هذه الحالة؟
    العدد الذي يمثل أحرف لفظ الجلالة في كلمات الفاتحة (عدا البسملة) هو: (4202202120223020022 01223032) هذا العدد يقبل القسمة على الرقم (7) بالاتجاهين!!!
    والعجيب أنه في هذا التوزع لأحرف لفظ الجلالة يظهر نظام لنهايات الآيات, فنحن أمام (7) آيات كل آية انتهت بكلمة. نكتب هذه الكلمات السبعة وتحت كل كلمة ما تحويه من (ا ل هـ):
    العلمين الرّحيم الدين نستعين المستقيم عليهم الضالين
    3 2 2 0 2 2 4
    إن العدد (4220223) يقبل القسمة على (7) بالاتجاهين:
    1) العدد: 4220223 = 7 × 7 × 86127
    2) مقلوبه: 3220224 = 7 × 460032
    ونتساءل: هل نحن أمام مفهوم جديد لمعنى: السبع المثاني؟ وهل يمكن لنا أن ندرك جزءًا من سرّ تسمية هذه السورة بالسبع المثاني؟ لا يزال أمامنا عدد كبير من الأسرار القرآنية أيضًا لم تكتشف, تتعدد قراءات القرآن لحكمة عظيمة ومعجزة ربما تكشفها لنا الأيام القادمة إن شاء الله تعالى. ولابد أن تكون لوجوه القراءات هذه معجزة يراها أي إنسان, حتى طريقة رسم كلمات القرآن أيضًا فيها معجزة عظيمة... وغير ذلك كثير.
    الرحـمـن . . يتـجلّى
    في هذه السورة (عدا البسملة) تكررت أحرف كلمة (الرحمن) كما يلي:
    ا لـــــر حـــمـــن
    19 18 6 3 12 10
    العدد (1012361819) من مضاعفات الرقم (7)
    1012361819= 7 ×144623117
    يقول عز وجل: (قُلِ ادْعُواْ اللّهَ أَوِ ادْعُواْ الرَّحْمَـنَ أَيّاً مَّا تَدْعُواْ فَلَهُ الأَسْمَاء الْحُسْنَى) [الإسراء: 17/110], لنكتب سورة الفاتحة (عدا البسملة), وتحت كل كلمة ما تحويه من أحرف (الرحمن) ـ (ا ل ر ح م ن):
    الحمد لله رب العلمين الرّحمن الرّحيم ملك يوم الدين إيّاك نعبد و إياك نستعين
    4 2 1 5 6 5 2 1 3 2 1 0 2 2

    اهدنا الصرط المستقيم صرط الذّين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين
    3 3 4 1 3 3 2 1 3 2 0 2 5

    إن العدد الذي يمثل توزع أحرف كلمة (الرحمن) في هذه السورة هو: (5202312331433220123 12565124) هذا العدد يقبل القسمة على (7) تمامًا.
    ونتسـاءل. . .
    بعد هذه الحقائق المبهرة عن سورة هي أعظم سورة في القرآن هل نزداد يقينًا وإيمانًا بصدق قول الرسول الكريم : (ما أنزل الله في التوراة والإنجيل مثل أم القرآن, وهي السبع المثاني, وهي مقسومة بيني وبين عبدي ولعبدي ما سأل) [الترمذي].
    هل ندرك أن كلام الله أعظم وأكبر مما نتصور؟ في سورة واحدة لا تتجاوز (3) أسطر معجزة رقمية مذهلة, وأرقام لانهاية لها, جميعها تتناسب مع الرقم (7), هل يمكن للبشر ولو اجتمعوا أن يأتوا بـ (3) أسطر كالفاتحة؟ فكيف لو وقفنا أمام القرآن كله, فهل نتخيل مدى الإعجاز في كتاب الله؟
    إن أي إنسان يدَّعي أنه يستطيع أن يأتي بمثل القرآن لا يعرف شيئًا عن عَظَمة هذا القرآن. بل إن كل من يقول إن القرآن ليس كتاب رياضيات أو ذرَّة أو غيرها من العلوم, لم يدرك بعد ثِقَل كلام الحقّ عزَّ وجلّ, وحجم العلم الإلهي الموجود في القرآن, والذي رأيناه في هذا البحث, أليس أرقى مستويات الرياضيات؟
    خـاتـمة
    ويخطر ببال من يقرأ هذا البحث سؤال: لماذا وضع الله تعالى لغة الأرقام في كتابه, وإذا كان القرآن كتاب هداية ورحمة, فما حاجة المؤمن إلى هذه المعجزة؟ وماذا يمكن أن يستفيد من هذا البحث؟ إذا كان مؤمناً أصلاً؟
    قبل كل شيء يجب أن نعلم بأن المؤمن الذي رضي بالله تعالى ربًا وبالإسلام دينًا وبالقرآن إمامًا, وبمحمَّد نبيًا ورسولاً, لابد أنه في حالة شوقٍ دائم لمعرفة أسرار كتاب ربه, ورؤية عجائبه التي قال عنها الرسول الأعظم: (ولا تنقضي عجائبه) [رواه الترمذي], وما المعجزة الرقمية إلا إحدى عجائب هذا القرآن في عصر الرقميات الذي نعيشه اليوم.
    وهذا نبي الله موسى عليه السلام يُلقي بعصاه فتنقلب ثعبانًا حقيقيًا, يجعل من السَّحرة الذين هم أشدُّ كفرًا ونفاقًا عبادًا مخلصين لله, يخِرُّون سُجَّدًا أمام عَظَمة معجزة الله تعالى, فهل كانت العصا هي الهدف؟ إن العصا هي مجرد وسيلة لرؤية الحقّ, كذلك لغة الأرقام عسى أن تكون وسيلة نرى من خلالها نور الحقّ والإيمان، بل نزداد إيماناً بمحصي هذه الأرقام جلَّ وعلا.
    فالمعجزة هي تذكرة للمؤمن قبل الكافر, أليس الله تعالى هو القائل: (أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا) [محمَّد: 47/24], وهل يقتصر تدبّر القرآن على البلاغة فقط؟ وهل نزل القرآن ليتحدّى علماء اللغة فحسب؟ أليس الله تعالى هو القائل: (ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ) [النحل: 16/125], أليس من الحكمة أن نخاطب كل قوم بلغتهم التي يفقهونها جيدًا؟ ولغة الأرقام, أليست هي لغة العلم الحديث؟ بل لغة العالم الحديث؟
    إذن الإعجاز الرقمي هو أفضل لغة في القرن الواحد والعشرين يمكن للقرآن أن يتحدَّى بها البشر على اختلاف لغاتهم وعقائدهم.
    ونختم هذا البحث بمعجزة نبوية, فهذا رسول الخير يحدثنا قبل أكثر من (1400) سنة عن علاقة القرآن بالرقم (7) فيقول: (إن هذا القرآن أنزل على سبعة أحرف) [البخاري ومسلم], فمن الذي أخبر هذا النبيّ الأميّ بمعجزة الرقم (7) في القرآن؟ أليس هو رب السماوات السبع عزَّ وجلّ؟
    وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين
    ــــــــــــ
    بقلم عبد الدائم الكحيل



    (18) علمي: معجزة السبع المثاني عاشر والاخير




    المصدر : منتدي حلاوتهم - من قسم: عالم المعرفة




    رد مع اقتباس
      رقم المشاركة : ( 2 )
    قديم 29-11-2021
    الصورة الرمزية سارة أحمد
    سارة أحمد
    .::|مراقبة منتدى حلاوتهم|::.
    اللهم ارضٍ عني
    سارة أحمد غير متواجد حالياً
    بيانات العضوة
    رقـــم العضويـــة : 161
    تــاريخ التسجيـل : Jul 2013
    العــــــــمـــــــــر : 33
    الــــــدولـــــــــــة : مصر
    الــــــمدينـــــــــة : الغربية
    الحالة الاجتماعية : آنسة
    الـــــوظيفـــــــــة : خريجة / لا أعمل
    المشاركـــــــــات : 21,538 [+]
    الأصـــــدقـــــــــاء : 212
    عــدد الـــنقــــــاط : 7034
    رد: (18) بحث علمي: معجزة السبع المثاني جزء عاشر والاخير - صاحبة المشاركة njma-monthسارة أحمد


    جزاكِ الله كل خير
    وبارك فيكِ وسدد خطاكِ وحفظكِ من كل شر
    ي
    عطيكِ العافية


    رد مع اقتباس
    إنشاء موضوع جديد إضافة رد

    انتى الان تشاهدى موضوع : {} لموضوع الأصلي : {(18) بحث علمي: معجزة السبع المثاني جزء عاشر والاخير} ? من قسم : {عالم المعرفة}
    الكلمات الدليلة للموضوع: (18), معجزة, اللباني, السبع, تحت, يشم, علمي:, عازر, والاخير

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع
    المواضيع المتشابهه
    الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    (9) بحث علمي: معجزة السبع المثاني جزء اول عطر الزهور عالم المعرفة 3 29-12-2021 02:06 PM
    (10) بحث علمي: معجزة السبع المثاني جزء ثانى عطر الزهور عالم المعرفة 1 29-11-2021 01:58 AM
    (13) بحث علمي: معجزة السبع المثاني جزء خامس عطر الزهور عالم المعرفة 1 29-11-2021 01:58 AM
    (17) بحث علمي: معجزة السبع المثاني جزء تاسع عطر الزهور عالم المعرفة 1 29-11-2021 01:57 AM
    مائة سنة من سنن النبي صلى الله عليه وسلم للعشق حكاية السنة النبوية 5 27-04-2018 04:06 PM


    جميع المشاركات تمثل وجهة نظر كاتبها وليس وجهة نظر الموقع

    Powered by vBulletin® Version 3.8.11
    Copyright ©2000 - 2022, vBulletin Solutions Inc.
    vBulletin Optimisation by vB Optimise (Reduced on this page: MySQL 7.14%).