رئيسية منتدى حلاوتهم

جديد المنتدى
جديد قسم الحلويات




المواضيع المميزة خصآئص التسجيـل خـواص هامـة رفـع الصـور أقســام عـامة
العودة   منتدي حلاوتهم > > >
الملاحظات

القرآن الكريم كل ما يخص القرآن الكريم من تجويد وتفسير وكتابة وحفظ وتحميل واستماع
     
إضافة رد  المفضلة
  تفسير ﴿فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ﴾سورة الأنفال
الردود المشاهدات
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )
قديم 09-02-2019
الصورة الرمزية ROBERT
ROBERT
::| مشرفة اكسسوارات العروسة|::
/ لا ناصر إلا الله ولا معين إلا الله /
ROBERT غير متواجد حالياً
صاحبة الموضوع
بيانات العضوة
رقـــم العضويـــة : 3505
تــاريخ التسجيـل : Nov 2017
العــــــــمـــــــــر : 20
الــــــدولـــــــــــة : القاهرة
الــــــمدينـــــــــة : الدلنجات
الحالة الاجتماعية : لسة بادرى
الـــــوظيفـــــــــة : No
المشاركـــــــــات : 846 [+]
الأصـــــدقـــــــــاء : 20
عــدد الـــنقــــــاط : 280
تفسير ﴿فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ﴾سورة الأنفال - صاحبة المشاركة njma-monthROBERT


تفسير ﴿فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ﴾سورة الأنفال




العلماء فهموا هذه الآية على ثلاثة مستويات:

المستوى الأول: إصلاح النفس.


على مستوى فيما بينك وبين نفسك: أصلحها؛ في معصية, في خلل, في شرك, في
شهوة, في مخالفة في البيت, في خطأ في كسب المال, في خطأ بإنفاق المال, في
خطأ بالعلاقات الاجتماعية, في سهرات مختلطة, أصلح نفسك:
﴿وَأَصْلِحُوا بَيْنِكُمْ﴾
[سورة الآية:1]
أصلح قلبك.



يقول سيدنا عمر -رحمه الله تعالى-: تعاهد قلبك:
﴿فَاتَّقُوا بَيْنِكُمْ﴾
[سورة الآية:1]
كن صالحاً, كن عبداً صالحاً:
﴿فَوَجَدَا عَبْداً مِنْ عِبَادِنَا آتَيْنَاهُ رَحْمَةً مِنْ عِنْدِنَا وَعَلَّمْنَاهُ مِنْ لَدُنَّا عِلْماً﴾
[سورة الكهف الآية:65]
فكن عبداً صالحاً, هذا أول معنى.



المستوى الثاني: إصلاح العلاقة بينك وبين الناس.


﴿وَأَصْلِحُوا بَيْنِكُمْ﴾[سورة الآية:1]

أصلح العلاقة بينك وبين الناس, أنت وزوجتك؛ كلمة طيبة, هدية, ابتسامة,
ثناء, اعتذار, لا يوجد مانع؛ أنت وبناتك, أنت وأولادك, أنت وأصهارك, أنت
وجيرانك, أنت وزملاؤك, أنت وأخوانك, أنت وأقرباؤك, أنت وأخواتك, أنت
وأخَوَاتَك, أنت وأولاد ....... أصلح, هذه شبكة العلاقات أصلحها؛ بالكلمة
الطيبة, بالاعتذار, بالهدية, بالمسامحة, بالعفو.


تجد في أشخاص, الله عز وجل آتاهم يعني ة بالغة, فكل علاقاتهم إيجابية مع الناس, قلما تجد لهم عدواً, من حكمة أودعها الله فيهم.

المعنى الثاني: أنت مهمتك أن تصلح بين كل اثنين.

الآن أول معنى: أصلح نفسك, أو أصلح ما بينك وبين الله, المعنى الثاني: أصلح ما بينك وبين الناس.


المستوى الثالث: إصلاح بين أثنين.

أنت لا علاقة لك بهذه المشكلة؛ أصلح بين اثنين, أصلح بين زوجين, بين متخاصمين, بين جارين, بين شريكين.

هذه رائعة جداً:
﴿فَاتَّقُوا بَيْنِكُمْ﴾
[سورة الآية:1]



يعني حينما تصلح ذات بينك, حينما تصلح العلاقة بينك وبين الله, تتقي
الله, صار الطريق سالكاً, ممهداً, حينما تصلح العلاقة بينك وبين الآخرين,
تتقي الله, حينما تسهم بالإصلاح بين الناس, تشعر أن لك عملاً طيباً, تتقي
الله عندئذ:

[سورة الآية:1]


﴿إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ﴾
[سورة الحجرات الآية:10]



يعني الأصل العلاقة بين المؤمنين, علاقة من أمتن العلاقات, أخوة النسب,
يجب أن تكون علاقتك بأخيك المؤمن, كأمتن علاقة على وجه الأرض, إنها علاقة
الأخوة النسبية:



﴿إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ﴾
[سورة الحجرات الآية:10]
هذا هو الأصل, هذا هو المبدأ, فإذا أصاب هذه العلاقة خلل أو ضعف. قال:
﴿وَأَصْلِحُوا بَيْنِكُمْ﴾
[سورة الآية:1]
﴿فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ﴾
[سورة الحجرات الآية:10]
قال له: أختك تعذبني جداً, -إنسان اشتكى لأخ زوجته-, قال له: طلقها, أحسن لك, هكذا, مباشرة, هذا أحمق.



كم من كلمة طيبة -من أخ إلى الصهر- عطَّفت قلب الزوج على زوجته, وكم من
كلمة طيبة عطَّفت قلب الزوجة على زوجها, وكم من كلمة طيبة عطفت قلب الشريك
على شريكه؛ أما القسوة, والفظاظة, والانتقاد, والغيبة, والنميمة, هذه
تفتت المجتمع.



الخلاصة :
أيها الأخوة؛ يقول الله عز وجل:
﴿لَا خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِنْ نَجْوَاهُمْ إِلَّا مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلَاحٍ بَيْنَ النَّاسِ﴾
[سورة االنساء الآية:114]
وقال تعالى:



﴿وَالصُّلْحُ خَيْرٌ﴾
[سورة النساء الآية:128]
وقال تعالى:
﴿فَاتَّقُوا بَيْنِكُمْ﴾



[سورة الآية:1]


وقال تعالى:
﴿إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ وَاتَّقُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ﴾



[سورة الحجرات الآية: 10]
هذه الآيات.



راتب النابلسى


موسوعة النابلسى للعلوم الاسلامية





المصدر : منتدي حلاوتهم - من قسم: القرآن الكريم





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 2 )
قديم 09-02-2019
سمر احمد
~{... حلاوتـهم مثــآليـة...}~
سمر احمد غير متواجد حالياً
بيانات العضوة
رقـــم العضويـــة : 3958
تــاريخ التسجيـل : Jan 2019
العــــــــمـــــــــر : 33
الــــــدولـــــــــــة : مصر
الــــــمدينـــــــــة : الاسكندرية
الحالة الاجتماعية : متزوجة
الـــــوظيفـــــــــة : يوتيوبر مصرية
المشاركـــــــــات : 88 [+]
الأصـــــدقـــــــــاء : 0
عــدد الـــنقــــــاط : 10
رد: تفسير ﴿فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ﴾سورة الأنفال - صاحبة المشاركة njma-monthسمر احمد


جزاكم الله خيرا

رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

انتى الان تشاهدى موضوع : {} لموضوع الأصلي : {تفسير ﴿فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ﴾سورة الأنفال} ? من قسم : {القرآن الكريم}
الكلمات الدليلة : ﴿فَاتَّقُوا, الأنفال, اللَّهَ, ذَاتَ, بَيْنِكُمْ﴾سورة, تفسير, وَأَصْلِحُوا

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تفسير قوله: الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ زهرة البنفسج القرآن الكريم 4 02-01-2019 03:41 PM


جميع المشاركات تمثل وجهة نظر كاتبها وليس وجهة نظر الموقع